القرنية تمثل ثلثى قوة العين على تجميع الصورة والعدسات اللاصقة تؤثر عليها

القرنية تمثل ثلثى قوة العين على تجميع الصورة والعدسات اللاصقة تؤثر عليها

تعد العين معجزة من معجزات الخالق سبحانه وتعالى

فهى تتواجد داخل تجويف عظمى فى جمجمة الانسان يسمى الحجاج وذلك لحمايتها

وحجم العين فى الطفل المولود حديثا حوالى 16 مللى ثم تزداد تدريجيا حتى يبلغ حجمها

حوالى 23 -24 مللى عند مرحلة البلوغ .

ولكل جزء من مكونات العين أهمية فى الرؤية

وأى خلل يحدث يؤثر على قدرة الإنسان على تجميع الصورة والرؤية بشكل جيد.

 مكونات عين الإنسان

تتكون عين الانسان من ثلاث طبقات

الطبقة الخارجية وتحوى القرنية وصلبة العين

والطبقة الوسطى وتحتوى على قزحية العين والجسم الهدبى ومشيمة العين

أما الطبقة الداخلية فبها شبكية العين والعصب البصرى.

وتمثل قرنية العين ثلثى قوة تجميع الصورة على شبكية العين

أما الثلث الأخر فتمثله عدسة العين ويمر شعاع الضوء من خلال القرنية

ثم الغرفة الامامية ثم حدقة العين مرورا بالجسم الزجاجى

حتى مركز الابصار فى شبكية العين

والذي يقوم بدوره بنقل الصورة إلى العصب البصرى

ثم تنتقل من خلال العصب البصري الى مركز الرؤية فى المخ.

وكما وضحنا سابقا أن أى مشكلة تحدث فى أى مكون من تلك المكونات

من الممكن أن تؤثر على الرؤية.

eye care

 قرنية العين تركيبها

تمثل قرنية العين الواجهة الامامية لجهاز الرؤية

وتتميز القرنية بشفافية مطلقة وقد خلق الله سبحانه وتعالى

لهذا النسيج قدرات عالية تمكنه من الحفاظ على شفافيته

فهو لا يحتوى على أوعية دموية ويحصل على غذائه من طبقة الدموع الخارجية

ومن السائل الموجود داخل العين فى الغرفة الامامية

وإذا حدث أى خلل فى هذه المنظومة فقد يحدث إرتشاح

فى قرنية العين وتفقد شفافيتها مما يؤثر على الرؤية بشكل كبير.

 قرنية العين والعدسات اللاصقة

ومن أكثر المشاكل التى تواجه القرنية هى

الاستخدام المفرط للعدسات اللاصقة

وبخاصة اذا كانت ملاصقة لسطح قرنية العين بصورة قوية

مما يقلل من قدرة القرنية على استخدام الاكسجين الموجود فى طبقة الدموع.

وقد نحتاج لاستخدام قطرات بديلة للدموع

فى حالات جفاف العين للحفاظ على نسيج القرنية فى صورة سليمة

أقرا أيضاً

جفاف العين استخدام العدسات اللاصقة ومستحضرات التجميل أحد أهم أسبابه

youtube

للاشتراك فى قناتنا على اليوتيوب اضغط هنا 

شارك الموضوع الآن